برگردان چند شعر از الهه کاشانی به عربی
توسط اصغر علی کرمی


نویسنده : اصغر علی کرمی
تاریخ ارسال : هفتم شهریور ماه ١٣٩۶


في حفلات الشعر

معرفة الشاعرة «الهة کاشاني» و أدبها

ولدت الشاعرة الإیرانیة «إلهة کاشاني» في 1980 و التحقت بجامعة کاشان حين بلغ من العمر 17 عام و في عام... ميلاديا استطاعت ان تتخرج منها بعد ان مضى بها سنوات في دراسة الأدب الفارسي  کما التحقت بجامعة «آزاد» فرع مدینة کاشان وتركتها في عام 2015 ميلاديا بعد ان حصل منها على درجة الماجستیر في الأدب الفارسي .

تزوجت الشاعرة «کاشاني» من شاعر یدعى ” رضا مهدي زادة ” ولقد رزقهم الله بطفلة  تدعى ملیکا و هي أیضا شاعرة .

كانت اول قصيدة تقوم «إلهة کاشاني» بالقائها في عام 1995ميلاديا حيث قام بألقائها امام السید خاتمي و هو کان رئيس الجمهورية الإسلامیة الإیرانیة في ذلك الوقت وكانت هذه القصيدة قصيدة وطنية .. ونالت هذه القصیدة اعجاب الجميع .ثم حصلت الشاعرة على العديد من الجوائز والتكريمات .

” في عام 2015 ميلاديا قدمت الشاعرة کاشاني کتابها الأول في تصنیف الشعر و النقد الأدبي یدعي «بندهای آزاد» یعنی «العقود الحرة».  هذا الكتاب عبارة عن مجموعة من الشعر المعاصر والنقد الأدبي والسيرة الذاتية للشاعر، و في 2016 قدمت المجلد الثاني من هذا الکتاب.

اصغر علی کرمی

التحقت الشاعرة إلی تیار «سجاني» الذي زعمه الدکتور علیرضا فولادی فی 2010 و في التالي نقرأ بعض ما أنشدته عبر هذا التیار مع ترجمته العربیة:

 

بی تو سراسر خشکتر از شوره زارند

وقتی که می آیی ولی ابر بهارند

من مانده ام این چشمها قانون ندارند

 

 

 

في غیبتک کَصحاري قافرة...

 و إذا رجعتَ کسُحُب ماطرة ...

فواعجباً لهذه العیون لیس لها القانون...

 

گاهی پریشان باش

این چتر را بگذار

تسلیم باران باش

 

 

ازعل

و دع المظلة و اعتذر

حتی یبللک المطر

 

 

 

هر روز برای دیدنت چشم به راه

خط ها که کشیده ام به دیوار شده

چون موی سفید لای موهای سیاه

 

 

حتی اراک یوما انتظر

و کل یوم اشطب علی الحائط سطر

کما یشطب الدهر فی راسی ابیض الشعر


      چاپ صفحه


بیان دیدگاه ها

نام و نام خانوادگی : *
ایمیل :
URL :
دیدگاه شما : *
 
کد امنیتی :